الثلاثاء، 5 أبريل، 2011

و انتهر الريح-التاسع من فبراير 2011


كانت تتأمل العالم بعيون من زجاج ملون تشوه الرؤية.

بعد ان عبرت امام غرفة والدتها الملآنة حزن على ما كان و رعب مما سيكون..رعب من المجهول.

ووجدت ان والدتها قررت العودة لقمقم المسلسلات التركية هرباً من واقع مضطرب

قررت ان تعود الى قمقمها الخاص

تحت غطاءها الثقيل

وتسمع موسيقاها المفضلة

علهم يأخذون الموسيقا غداً

لأنها حرام!

****************************

قالت لها فى رفق :

جمالك بيروح..ايه يعنى سياسة..ما يحصل اللى يحصل..من امتى البنات بتوجع دماغها بالحاجات دى..السياسة دى ناخدها كده..فرجة..لكن الجمال اهم.

تأملتها فى حيرة:هل تخدعنى ام تواسينى ام هى مقتنعة فعلاً؟

ما فائدة الجمال اذن

غداً يرغمونها على الاتشاح بالسواد

او الاتشاح بالدماء

هل تفقد كنزتها ذات الزهور الوردية؟

هل يضيع الحلم؟

هل تتوحد ثياب النساء لتصير جنائزية سوداء كغد هذا الوطن

فى ظل الحلم الكابوسى الذى ابتدعوه و صاغوه منذ عقود باقسى مفردات

لتعود الخلافة و الامارة بمدافع و قنابل؟

ام ان هناك امل فى الافق

مكلل بدماء شاب اعتصم فى ميدان حتى اغتالته يد غبية

لا تعرف انها طلت بضع سنوات من غدها بالسواد الحالك

حين ازهقت تلك الروح؟

*************************************

تجرى-كالحلم القديم-فوق رمال يافا

بلا اسرائيل،بلا نوح اسر مهجرة ولا دخان متخلف عن القصف

تجده جالساً فوق صخرة وسط الخراف

يتأملها فى لطف

تتأمله فى حقد

تسأل

"ليه؟"

لا اجابة.

"مش عاوزة اموت مقتولة..مش عاوزة حد يحطنى فى موقف يختبر ايمانى بيك"

لا اجابة.

"مش عاوزة حد يجبرنى اسيبك"

لا اجابة.

"مش عاوزة اعيش مذلولة فى مجتمع بيحتقر و يكره الست"

لا اجابة.

تتوتر عضلاتها و تطبق فكها و تدمع عينيها و تعود لتسأل:

"طيب ايه اللى هيحصل؟"

فلا تجاب الا بابتسامة

وربتة على الخد.

*******************************

تذهب بروحها الى ارض اخرى عبر المحيط

شقراوات بلهاوات

مجتمع مفكك مقرف

تسألها زميلتها الزنجية ذات الشعر المجعد المجدول:

كل هذا السن و مازلتى عذراء..!! هاهاها

يالك من حمقاء

اختى ام عزباء لطفلين

اوه..اشتون معجب بك

هل تخرجين معه فى حانة؟ لا؟

تتزوج واحد لا تحبه ولا يحبها

يتزوجها لأنه لا يقبل بواحدة من تلك الارض

نزهات مملة فى آثار حضارة مفتعلة غير موجودة

وبطولات مزيفة

واهل وطنها الفقيد يبيعون تذكارات رديئة

تقول لها طفلتها (اشلى)بسخرية

لا تتحكمى فى حياتى

لقد استنفذت سنوات شبابك لا تحجرى على سنوات شبابى

لقد تزوجت فى فيجاس..فيفا لاس فيجاس

وجوه سعيدة سعادة صناعية

انها-اشلى- تعيش الحياة الامريكية كما ينبغى

وهى..مازالت اسيرة تلك الارض الطيبة

تلك اللغة الساحرة

ذلك الطين الحار وتلك الرمال الساخنة

وذلك البحر ذو الملوحة الحلوة والحلاوة المالحة

وذلك النهر المسكين.

وتلك الاهرامات التى حطموها فى نشرة الاخبار

وابى الهول الذى زارته مرة واحدة

مرة واحدة..قبل ان ينسفوه.

*********************************

الشعب يريد اسقاط النظام..الشعب يريد اسقاط النظام

تتكرر بالحاح من وجوه كثيرة

محتشدة فى اماكن كثيرة

لكنها رأتهم وسطهم!

انهم لا ينتوون خوض انتخابات

لأنه لن تكون هناك انتخابات

الخليفة لا ينتخب ايها السادة

الا تعلمون ذلك؟!.

***********************************

تتحول نظراتها الى كتاب ذو غلاف اسود فوق رأسها

تقرأ التطويبات

تدور فى رأسها أفكار

هل تركتنا ؟

ام انك اقتربت جداً؟

اقتربت لدرجة اننا لا نرى وجهك لأننا داخل طيات ثيابك؟

**************************************

"المسيحى بيحب مصر..المسيحى مش سلبى"

كذا فكرت

لن تكون سلبية.لكن هل تكون حية و فعالة لتكون ايجابية؟

هل يعرف المثقفون ما يفعلون؟ هل هم اكثر وعياً؟تتمنى

تلك الحشود التى تتخذ اسماء مثل (الصمود -الغضب-الشهداء-الخ..الخ)

شعارات سمعتها من قبل

فى مظاهرات اعداءها السياسيين اللدودين

فى عرض عسكرى وقح منذ سنوات

"صامدون صامدون..عائدون عائدون"

ثم اعتصام حاشد.

***************************************

كان يتأملها فى بنظرات حيوانية

كانت تتأمله من خلف زجاج سيارة ابيها ف توتر

لعبت لعبة كى تخيف نفسها كالأطفال

"ايه اللى هيحصل لو مفيش عربية..مفيش ازاز"

حدث

لقد اصبح العالم كله من حولها بدون زجاج

فى اماكن لن يستطيع ابوها حمايتها فيها

لقد فقدت امانها و انسانيتها

واصبحت تتعلم القتل عوضاً عن المداواة..

****************************************

"تنظيم القاعدة يناشد الشباب بدء الجهاد"

اتقصد بدء القتل؟ بدء الدم؟

مهدى عاكف قال: سنلزمهم بالجزية.

مظاهرات مليئة بنسوة متشحات بالسواد

اهكذا يراد للمرأة ان تكون؟

مهدى عاكف قال:طز فى مصر..وابو مصر

قالت لواحد فى لحظات ما قبل انهيارها:

اجندتهم مليئة بالقذارات..انهم وحوش ضارية

انهم يقفون معهم فى الميدان الآن

وغداً يقفون فوق اعناقهم

لأن العدد يلزمهم الآن

لكن لحين يسقط البعبع و تنهار الامبراطورية

سوف يعرفون ان اى شئ افضل من ان يحكمك متطرف متطهر.

.

ثم انهارت و ماعادت قادرة على الكلام اكثر

****************************************

اليسار..اليسار

حلم قديم ارادت ان تحققه

وفشلت

لأن اليسار حرام

والعلمانية حرام

والتفكير حرام

والمعارضة حرام

كل شئ حرام.

*****************************************

على فراشها الذى ملها من كثرة ما رقدت فيه مريضة بالحزن على هذا الوطن

جلس

تؤنبه بنظراتها فلا يجيب

لا تسأله ماذا بعد

ولا تسأله ماذا يريد

ولا تسأله عن كوابيسها

جمعة ال(زحف)..ماذا سيحدث..من ستكون له قرة عينها التى احبتها اكثر مما ظنت..

تقول فى استكانة:

"انت قلت للبحر ابكم..فبكم"

وعندما ظهرت على ثغره شبح ابتسامة قالت:

"قول للريح تهدا..وقول للبحر يبكم"

اتسعت ابتسامته فاكملت:

"او خدنى جنب مريم و اختها..قبل ماشوفهم بينسفوا الهرم"

******************************************

تمت

خاطرة كتبتها فى اثناء ضغط الرأى العام بتنحى مبارك،وسط تخبط فى القرار،و عصيان مدنى،و مظاهرات حاشدة،و رعب من المجهول.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق