الجمعة، 1 فبراير، 2013

قداس ضحايا أوشفيتز


قضيت اسبوعاً أشاهد وثائقى (أبوكاليبس) عن الحرب العالمية الثانية و أصابتنى حمى تلك الحقبة فمضيت أبحث أكثر عن وثائقيات أخرى ذات صلة ، شاهدت جميع اجزاء السلسلة و أشياء أخرى. جذبتنى الحقائق التكتيكية و العسكرية ولكن اشد ما جذبنى هو الجانب الانسانى للحرب و كم التوحش من جميع الاطراف حتى الحلفاء . تناقشت مع اخى حول شارل ديجول و كيف ان البطل الشعبى المعروف فى فرنسا قد يكون سفاحاً فى اى مستعمرة فرنسية . ادخلتنى فى معضلة فلسفية حول الحرب و جدوى ان يقتل انساناً اخر لأى سبب.شاهدت قصف لندن كما شاهدت قصف برلين كما شاهدت هيروشيما. شاهدت هتلر كما شاهدت ستالين . كلهم نفس الشخص.نفس الخلقة و و الخُلُق.نفس السفاح و نفس الحيوان المُفترس.
و عرفت ، انه من الجبروت النادر ، ان تنكر حقيقة المحرقة و غرف الغاز و القتل الجماعى لليهود ، كما انه من الجبروت النادر ان تعترف باسرائيل و الحقوق التاريخية لليهود فى فلسطين.عرفت انه من الصعب ان تأخذ موقفاً عادلاً بين حجرى الرحى  و ان تقف على مسافة متساوية من جميع صور الظلم البشرى . اتذكر ان الاستاذ  احمد خالد توفيق سخر من قصة ان الغاز (زيكلون -ب) لم يُستخدم قط فى أوشفيتز، على عكس ما يذكره التاريخ ، و كنت اتمنى ان يقدم مصادره عوضاً عن الاتهامات ، وأن يستخدم ضميره قليلاً ليعرف ان الأمر كان سيئاً بغاز أو بدونه ، و ألا يعتقد بأى شكل ان تعاطفه مع الاسرى معدومين الحيلة سوف يجعله يتعاطف بالتبعية مع اسرائيل، وان حدث فهى مشكلته وحده.
هذه موسيقا عن عذاب معتقلى اوشفتز و بخاصة الغجر ، لأوركسترامن جميع انحاء اوروبا يقودها ريكاردو ساهيتى الذى شرفت بمعرفته لتوى .قداس ضحايا اوشفيتز الذى استوحيت بدايتها من صراخ الغجر فى المُعتقلات.

هناك تعليقان (2):

  1. عارفة موضوع اوشفيتز دة دعبست فيه كتير و جالى اكتئاب بسببه بالعبيط .. مفيش اى حاجة تبرر قتل كمية البشر دى ايا كان جنسهم و اطفال و ستات كبار و صغيرين و مش يهود بس على فكرة كان داخل فيهم خلطة كتيرة .. فية ف المسودة عندى قصة كتبتها استنادا على احداث اوشفيتز بس مش جايلى قلب انشرها عشان بحسها مبتذلة جنب فداحة الحقيقة

    ردحذف
  2. حطى ى حاجة تلفت نظر اى حد للمأساة دى و تفكره انها ممكن ترجع بأى شكل عشان احنا بننسى!!
    انا قعدت اسبوع اقرا عن جوزف منجلى ، و عن اسراه اللى كان بيطبطب عليهم الصبح و يلعب معاهم ، و بليل يدبحهم و يقطع فى جسمهم..حاجة لا تطاق

    ردحذف